Take a fresh look at your lifestyle.

برعاية “الخليفة أردوغان” ..إسرائيل تشارك بمهرجان للرقص في تركيا

أعلنت السفارة الإسرائيلية في أنقرة بتركيا عن مشاركة إحدى الفرق الإسرائيلية في مهرجان أنقرة للرقص، ونشرت صورًا للفرقة الإسرائيلية وهي تؤدي بعض العروض الفنية.

وتأتي مشاركة إسرائيل في هذا المهرجان ضمن مشاركات إسرائيلية أخرى في تركيا، تعكس العلاقات المتنامية بين تل أبيب وأنقرة، على عكس ما يظهره الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حيث يملك علاقات جيدة مع تل أبيب ويتلاعب بالقطيعة معها لدغدغة مشاعر العرب والمسلمين”.

ويتاجر الرئيس التركي بالقضية الفلسطينية لخدمة مصالحه، ففي الوقت الذي تزيد فيه أنقرة من تبادلها التجاري مع تل أبيب، تزعم أنها تخدم القضية الفلسطينية وتدعم الشعب الفلسطيني.

وكشفت وسائل إعلام إسرائيلية النقاب عن أن حجم التبادل التجارى بين إسرائيل وتركيا بلغ 4 مليار دولار سنويا ، مضيفا أن التجارة بين البلدين تتمركز فى تجارة الحديد والصلب والأسمنت والمنسوجات وغيرها.

ويجدر التأكيد على أن العلاقات الاقتصادية الواسعة بين إسرائيل وتركيا شهدت تحسنا بعد حادثة أسطول مرمرة وقطع العلاقات الطويل بينهما.

ففى عام 2010 وصل حجم تصدير البضائع الإسرائيلية إلى تركيا إلى 1.3 مليار دولار. بالمقابل، فى عام 2011، بينما شهدت العلاقة بين البلدين توترا، ازداد التصدير الإسرائيلى إلى تركيا بنسبة %40 ووصل إلى 1.84 مليار دولار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات