Take a fresh look at your lifestyle.

“الصحفيين العرب”: مواقف السلطان قابوس وحكمته تسهم في حل الكثير من الأزمات

نأت بالسلطنة عن الصراعات التي تشهدها العديد من دول المنطقة

تسهم سلطنة عمان بأدوار ايجابية في تفعيل التعاون الخليجي والعربي والدولي علي كافة الأصعدة . يمتد ذلك ليشمل المؤسسات الاعلامية العربية ومختلف هيئات المجتمع المدني .
على مشارف الاحتفال بيوم النهضة تتوالي المزيد من الفعاليات التي تعكس هذا النهج ، وتستقبله فى الثالث والعشرين من يوليو كل عام .ففي مثل ذلك اليوم من سنة 1970 تولي السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان مقاليد الحكم لتبدأ أهم مراحل التاريخ العماني المعاصر.
في هذا الإطار قام مؤيد اللامي رئيس اتحاد الصحفيين العرب نقيب الصحفيين العراقيين بزيارة الي السلطنة . وقد استقبله بمكتبه الدكتور عبد المنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام .
تم خلال اللقاء استعراض العديد من القضايا الصحفية والإعلامية على الساحتين العربية والدولية ،والدور الكبير الذي تقوم وسائل الإعلام المختلفة في تغطية الأحداث الجارية وأهميتها في نقل الصورة الحقيقية لوضع المتلقي معايشًا للواقع كما هو. كما جرى خلال المقابلة استعراض أوجه التعاون بين الاتحاد وجمعية الصحفيين العمانية.
أكد الدكتور عبد المنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام على النهج الإعلامي العماني الذي يتناول القضايا المحيطة بمجتمعه ،والمحيط الإقليمي والدولي بكل موضوعية وحيادية وطرح القضايا التي تُسهم في البناء وترسيخ قيم التسامح وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول ، مُستنيرًا بنهج جلالة السلطان قابوس بن سعيد سلطان عُمان فيما يتعلق بسياسة السلطنة الخارجية.
من جانبه ثمن مؤيد اللامي رئيس الاتحاد سياسات السلطان قابوس ، وحكمته في حل الكثير من الأزمات في المنطقة .وأشاد كذلك بالسياسة الإعلامية لسلطنة عمان ، وتميزها بالاعتدال والتوازن، مؤكدا علي أهمية تفعيل التعاون المشترك في المرحلة القادمة لخدمة الأمة العربية.
نعمة الأمن فى سلطنة عمان
خلال زيارته عقدت جمعية الصحفيين العمانية اجتماعا برئاسة الدكتور محمد بن مبارك العريمي رئيس مجلس إدارة الجمعية، مع مؤيد اللامي .
تم خلاله مناقشة آفاق التعاون بين الجانبين وسبل تعزيزها، كما تم عرض نبذة عن أنشطة الجمعية من خلال لجانها الـ١٢ التي تقوم بدور كبير في تنفيذ كافة المناشط للأعضاء، إلى جانب العديد من البرامج المحلية والخارجية كالملتقيات والمنتديات .
من جانبه أعرب اللامي عن سعادته لزيارته السلطنة منوها بالتطور الذي تشهده ويلمسه كل من يزورها في كافة المجالات.
وعبر عن السعادة البالغة بما تنعم به من نعمة الأمن التي حباها الله بها بفضل السياسة الحكيمة للسلطان قابوس، فقد نأى بالسلطنة عن الصراعات التي تشهدها العديد من دول المنطقة.
أشاد ايضا بدور جمعية الصحفيين العمانية ،ووصفها بأنها من أنشط الجمعيات والنقابات في الاتحاد ، وتحرص على المشاركة في كافة فعالياته .
كما استضافت السلطنة عددا من اجتماعاته وكانت من أنجحها في حسن التنظيم والاستقبال وتوفير كافة أنواع الدعم لإنجاحها. وقال: إن الجمعية العمانية تحظى باحترام كافة جمعيات ونقابات الصحفيين العربية لحرصها على تماسك الاتحاد وازدهاره ،معربا عن أمله في أن يتطور هذا التعاون مستقبلا.
أشار ايضا الي إن الاتحاد يخص جمعية الصحفيين العمانية بالنصيب الأكبر من عدد المشاركين في كل فعالية تقديرا لدورها في دعم الاتحاد وإنجاح برامجه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات