Take a fresh look at your lifestyle.

حريق مستشفى الحسين الجامعي | استنفار بالصحة وشيخ الأزهر يوجه بفتح تحقيق للمحاسبة

النيابة تكلف المعمل الجنائى لكشف أسباب حريق مستشفى الحسين

 

اندلع حريق هائل، اليوم السبت، فى 4 طوابق بمستشفى الحسين الجامعى التابع لجامعة الأزهر، ما أسفر عن إصابة عشرات المرضى بحالات اختناق.
وتبين أن السبب وراء الحريق، هو ماس كهربائى، وأسفر الحريق عن خسائر فى محتويات المستشفى، كحرق الأسرة، وتشوه الجدران.

يتابع فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، الحريق أولا بأول من خلال قيادات الأزهر الموجودة فى مقر المستشفى، للاطمئنان على المرضى ومتابعة السيطرة على الحريق.

ووجه الطيب، بفتح جميع مستشفيات الأزهر أمام المرضى، وتوجيه جميع سيارات الإسعاف التابعة لمستشفيات الأزهر ومشيخة الأزهر إلى مستشفى الحسين، لنقل المرضى إلى المستشفيات البديلة.

كما وجه الإمام الأكبر، بفتح تحقيق عاجل لمعرفة أسباب الحريق، ومحاسبة المسؤولين، حسب نتيجة التحقيقات.

وأمرت نيابة الجمالية، بندب المعمل الجنائى، لرفع آثار الحريق، الذى نشب داخل مستشفى الحسين الجامعى، وكتابة تقرير مفصل عن أسباب حدوث.

وانتقل فريق من النيابة، وقام بإجراء معاينة تصويرية لمسرح الحادث، ومن المنتظر أن يتم استدعاء المسؤولين عن المستشفى، وبعض الشهود، لسماع أقوالهم حول الواقعة.

كان اللواء خالد عبدالعال مدير أمن القاهرة، قد تلقى إخطارًا من شرطة النجدة، يفيد بنشوب حريق داخل مستشفى الحسن الجامعى، وانتقلت قوات الحماية المدنية، لموقع الحادث، وتم الدفع بسيارت الإطفاء، التى تمكنت من السيطرة على الحريق.

وأسفر الحادث، عن إصابة 3 أشخاص باختناق، وقامت قوات الإطفاء بإجراء عملية التبريد، لعدم تجدد اشتعال النيران مرة أخرى، وتحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة، التى أصدرت قرارها السابق.

.

تعرف على أسباب حريق مستشفى الحسينExtra News

Geplaatst door Extra News op Zaterdag 7 juli 2018

أجرت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، اتصالاً هاتفياً بالدكتور احمد سليم عميد كلية طب جامعة الازهر، لمتابعة حادث حريق داخل مستشفى الحسين الجامعي بمحافظة القاهرة، مشيرة إلى أنه تم الإطمئنان على حالات المصابين، وعملية الإخلاء للمسشفيات المجاورة لحين الإنتهاء بشكل كامل من توابع الحريق.

وأضافت وزيرة الصحة والسكان، أنه تم إرسال فريق طبى من وزارة الصحة، وتوفير كافة الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة إذا كان هناك إحتياج، وحرص الوزارة بالتعاون مع المستشفيات الجامعية لخدمة المريض المصري.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أنه فور وقوع الحادث تم الدفع ب 15 سيارة إسعاف مجهزة، مشيرا الى أنه حتى الآن لايوجد مصابين، وأن المرضى المحتجزين داخل مستشفى الحسين الجامعي يتم إخلائهم الى المستشفيات المجاورة المنيرة، ومنشية البكري، وأحمد ماهر، وباب الشعرية.

وأكد “مجاهد” إلى أن وزيرة الصحة والسكان، وجهت بمتابعة حالة المصابين وتوفير كافة الرعاية الصحية لهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات