Take a fresh look at your lifestyle.

ترميم القطع الأثرية المستردة من ايطاليا قبل عرضها بالمتحف المصري

يتابع الأمين العام للمجلس الأعلي للآثار د. مصطفي وزيري أعمال ترميم القطع الأثرية التي استعادتها مصر أول أمس الجمعة من ايطاليا وذلك تمهيدا لعرضها في معرض مؤقت بالمتحف المصري بالتحرير، اعتبارا من صباح يوم الاربعاء المقبل ولأيام محدودة .

وأوضح د. مؤمن عثمان مدير عام الترميم بالمتحف المصري بالتحرير أن القطع المستردة مصنوعة من مواد متعددة منها أخشاب ونسيج وكارتوناج ومعادن وفيانس وفخار يعاني بعض منها من سوء حالة الحفظ و خاصة التماثيل المعدنية الصغيرة التي كسيت بطبقة من مركبات الصدأ مما أدي الي إنفصال بعض اجزائها كما يعاني بورتريه الفيوم من حالة ضعف شاملة وخاصة الألوان. ويقوم المرممين الآن بترميم هذه التماثيل المعدنية وتقوية حالة بورتريه الفيوم وإظهار ألوانه.

وأشار أن بعض أجزاء النسيج المكون منها الكارتوناج الخاص بأقنعة المومياوات في حالة ضعيفة حيث يعيد المرممون تركيب هذه الأجزاء مرة اخري، اما الفخار ففي حالة جيدة جدا من الحفظ

وأكد د. عثمان انه بعد تنظيف العملات المعدنية من مركبات الصدأ التي كانت تكسوها تبين أن معظمها مصنوع من البرونز والبعض الآخر مصنوع من مادة سلكات البيلدون وهي مادة عبارة عن خليط بين البرونز والفضة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات