Take a fresh look at your lifestyle.

الممثل الأفغانستاني مجتبي صبار : أتمني أن يكون هناك تعاون ثقافي وفني بين أفغانستان ومصر

هو ممثل ومخرج شاب حققت أعماله الكثير من النجاح سواء علي المستوي المحلي بأفغانستان أو علي المستوي العالمي في المهرجانات الدولية حيث حصل علي العديد من الجوائز منها أفضل ممثل في مهرجان دلهي السينمائي ، وأفضل مخرج من مهرجان ميلانو الدولي ، إنه الممثل الأفغانستاني مجتبي صبار الذي شبهه الجمهور الأفغاني بالنجم الأمريكي توم كروز

في البداية نود أن نعرف الجمهور المصري من هو مجتبي صبار ؟

شكرا لكم ولإهتمامكم وأنا سعيد جدا بأنكم أول مجلة عربية تكتب عني ولذلك ستكون لها ذكري خاصة في قلبي ، ومن خلالكم أودّ أن أقول لكم أنني أتمني زيارة مصر فقد قرأت عنها وعن السياحة كثيرا وحتما سأزورها يوما ما

أما عني ، فأنا فنان وممثل ومخرج أفغانستاني ، بدأت حياتي الفنية منذ حوالي ثمانية سنوات وعملت بالسينما والدراما منذ أن كنت في السنة الأخيرة في كلية الآداب ، جامعة كابول ، وأول عمل فني قدمته وقمت ببطولته  كان للتليفزيون الوطني وكان يتحدث عن شرطة أفغانستان وتم عرضه في عام ٢٠١٠   وفي عام ٢٠١٢ شاركت بفيلم “وجما قصةحب ،Wajma”  في مهرجان ” صاندانس السينمائي الدولي بالولايات المتحدة الأمريكية ، وفِي عام ٢٠١٤ كنت بطلا لفيلم ” مهمة سوداء ” وشاركت في إنتاجه ، وحصلت علي جائزة أفضل مخرج من مهرجان مدريد الدولي للأفلام ، وجائزة أفضل فيلم من مهرجان ميلان الدولي ، وفِي عام ٢٠١٦ قمت بعمل فيلم وثائقي عن ثقافة التركمان في أفغانستان وحصلت من خلاله علي جائزة أفضل فيلم وثائقي من وزارة الإعلام والثقافة في حكومة أفغانستان.

ماذا تعني لك كل هذه الجوائز وهل حققت لك الرضا النفسي والشهره والنجومية ؟

مؤكد الجوائز التي حصلت عليها منحتني السعادة والجوائز عموما هي نتيجة للجهد الكبير الذي يفعله الإنسان حتي يخرج عمله للواقع بأفضل صوره ممكنه ، وهي في الحقيقة حققت لي الرضا النفسي وقدر من الشهره لكنني مازلت في بداية الطريق ولدي أفكار وأحلام وطموحات كبيرة في عالم الفن أسعي إليها وأحاول تخطي كل العقبات حتي أستطيع تقديم الفن الذي أطمح إليه.

ماذا عن فيلم ” مهمة سوداء ” والذي أخذت عنه جائزة أفضل ممثل من مهرجان دلهي السينمائي ؟

فيلم ” مهمة سوداء ” أعتبره أهم محطة فنية لي حتي الآن ، وتدور أحداثه حول عصابات المافيا وقدمت من خلاله دور قائد فريق الوحدة الخاصة والذي يحاول القضاء علي عصابة المافيا في أفغانستان ، وهذا الفيلم حقق نجاحا كبيرا والحمد لله .

 

هل المشاكل السياسية التي مرت بها أفغانستان أثرت علي الحركة الفنية ؟

بالتأكيد المشاكل السياسية أثرت علينا سينمائيا بشكل مباشر ، وتحولت ثقافتنا خلال أربعون عاما بسبب الحروب ، وقد نسي الناس الثقافة للأسف ، وإلي الآن لا نملك سينما قياسية في أفغانستان ، ويعمل صناع الفن بجد واجتهاد حتي يكون لنا مكان ، ولكننا نحتاج إليّ إلقاء الضوء علينا ودعم الفن والسينما في أفغانستان من قبل المنظمات الدولية

هل هناك اتجاه لتعاون فني مشترك يربط بين أفغانستان ومصر أو أي دوله عربيه ؟

لا نزال نمتلك علاقات  بين الدول المصرية والعربية ، لكننا نريد أن نحمل علي عاتقنا العمل علي وجود  علاقات ثقافية متبادلة لإننا ببساطة  لدينا نفس الثقافة الدينية والإسلامية  ونحتاج إلى أن نعرف بعضنا بعضاً من خلال الثقافة والفن ، لإن الفن هو أسرع وأفضل وسيلة للتبادل الثقافي . وأتمني أن يكون هناك تبادل ثقافي وفني وتعاون مشترك مع مصر ومع الكثير من الدول العربية

هل سبق وأن تابعت أعمالا فنية مصرية أو عربية ؟

لم أشاهد أعمالا عربية كثيرة ولكنني شاهدت فيلم ” الرسالة ” للمخرج مصطفي العقاد والذي يحكي فيه عن الرسالة النبوية والرسول الكريم ورسالة الإسلام وعرفت أن مخرج الفيلم توفي شهيدا بسبب انفجار قنبلة بالأردن رحمه الله

 

شبهك الكثيرين بالنجم الأمريكي توم كروز فما تعليقك ؟

 

توم كروز هو نجم كبير وممثل جيد وشاهدت له أفلاما كثيرة ، ولا أعرف هل أنا أشبهه أم لا ، وفي الحقيقة أكثر مايهمني هو كوني فنان له فكر وصاحب رؤية ولدي رأي وفن أقدمه لشعبي وبلدي

 

هل تسعي للوصول للعالميه بأعمالك التي تقدمها وتشارك بها في المهرجانات الدولية  ؟

 

من حق أي إنسان أن يحلم بأفضل شيء ويسعي من أجل تحقيقه ، وأنا أؤمن بالله ، وأسعي وأجتهد وأعلم أن الله لا يضيع أجر من سعي واجتهد ، وأنا كإنسان  أريد أن أعرف كل شيء في العالم

 

ماذا عن جديدك في عالم الفن ؟

هناك مشروع فني جديد في مرحلة التحضير وهو  فيلم  إسمه ” بلاك ميشن ” يعتمد علي الإثارة والحركة ويحكي عن  وحدة القوات الخاصة الأفغانية ، للقضاء على مافيا فاسدة كبيرة. ويأخذ الفريق طريقا مختلفا للسفر ويواجه مشاكل حقيقية في الطريق من كابول إلى شمال أفغانستان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات