متعة الصورة ورشاقة الكلمة

القلق والتوتر يصيب البدينات

أظهرت دراسة حديثة فى أمريكا الجنوبية أن النساء اللاتي يعانيين من تراكم الدهون يكن أكثر عرضة للتوتر والقلق علي عكس غيرهن.

ووجدت الدراسة أن زيادة الوزن بسبب الإقبال علي الطعام بصورة مختلفة يزيد من معاناة المرأة من القلق ، وهذا يرجع إلي أن تنظيم الوزن والصحة النفسية تتأثر بالتغيرات في الهرمونات، حيث تتورط التغيرات الهرمونية وتذبذب هرمون الاستروجين أثناء سن اليأس في تطور القلق والبدانة لدي السيدات بسبب علاقاتهم بتوزيع الدهون.

وتستند نتائج الدراسة لبيانات من أكثر5500 امرأة من أمريكا الجنوبية تتراوح أعمارهن بين 40 إلي 59 عاما ، تبين أن  61.3% من النساء اللائى تمت دراستهن كن يعانين من التوتر والقلق بسبب الوزن الزائد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات