متعة الصورة ورشاقة الكلمة

الشباب عن مواصفات زوجة المستقبل:”عايزها زى أمى”

” لقتني لما قلبي جه اختار حبيبة .. فيها من ملامحك ياما ..حنان معجون بطيبة .. وكل ما تحبك زيادة هموت عليها” يعكس هذا المقطع من أغنية محمد فؤاد التى يغنيعها للأم ، حلة موجودة عند معظم الشباب ، الذى يحب الارتباط وبزوجة وحبيبة تكون شبه والدته فى كل شىء ، خاصة فى عصر انتشرت الصفات السلبية مثل الانانية والتكبر وعدم الاحترام من بعض الفتيات في الشارع او في الجامعة.. إلخ .

أصبح حلم الشباب هو الوصول للزوجة التي تشبه “امه” في كل شيء الملامح والصفات والحنان والتضحية ، وتغيرت الشروط وتبدلت الأولويات بعد ما كانت مقتصرة علي الجمال أو الوظيفة وعائلة معروفة إلي التفكير في شريكة الحياة التي تشاركه المشاكل وتعينه علي روتين الحياة وتستطيع تربية أولاده ،  فالرجل مهما  كانت قوته فهو بالداخل طفل صغير يفرحه أبسط الأمور والدليل علي حب المرأة أنها تتعامل معه كأنها أمه ، وعندما سألنا الشباب تحب ترتبط بمين أو ماهى مواصفات زوجة المستقبل؟! كانت معظم الإجابات تقول : عايزها شبه أمى ..

المهندس محمد السراج قال :”تختلف المواصفات من واحد للتاني ، بالنسبة لي حكاية العروسة تبقي زي أمي أو لا ،  مش ده المهم لكن عندي معايير معينة حاططها في دماغي بس في الاخر نفسي تكون تربيتها لابني زي ما أمي ربتني”.

“الطيور علي أشكالها تقع “

أاما عمر طه طالب بكلية التجارة يري  أن المتزوجين لابد يكون بينهم سمات مشتركة علشان يقدروا يكملوا حياتهم ، الراجل الهاديء عايز زوجة زيه وتكون طيبه وكذلك لو وبخيل عايز اللي تكون بخيلة وطلباتها مش كثيرة وتقدر تستحمل طبعه وأسلوبه في الحياة ”

“مش هيلاقي”

وتقول منه طالبة بكلية الاعلام ” أنه يكون اختياره في الزواج واحدة زي والدته ده حرية لكن في الآخر مش هيلاقي لسببين : أولا لأن شخصية الواحد مش ثابته كليا والتعامل بيختلف حسب الاشخاص في دي امه طبيعي  أنه مش هيلاقي حد حنين أو طيب زيها لأنها امه ممكن تضحي بنفسها علشان خاطره وبالتالي مفيش واحدة هيكون عندها القدرة تبقي زيها مهما كانت إنسانة كويسة وبتراعي ربنا فيه ممكن يلاقي الحنيه ، في تعاملها مع أولادها بس مش بنسبة 100% والسبب التاني أن شخصيات الناس وطريقة تعاملهم مع بعض مختلفة مفيش حد طبق الاصل من التاني”.

“مدخل للفشل”

من جانبه يقول الدكتور أحمد عبدالله أستاذ الطب النفسي بجامعة الزقازيق :عندما يقرر الرجل أن يتزوج من فتاة تتماثل في سماتها وملامحها لوالدته يكون ذلك هو من إحدي مداخل الفشل، مع العلم أنه من الطبيعي أن حياة الرجل مرتبطة بشخصية والدته ولكن لكل منا شخصيتة التي ما إذا اشتركت في كثير من الصفات  وجد أيضا الاختلاف بينهم فكل واحدة لها شخصيتها المستقلة فضلا علي أن الام هي التي لاتري عيوب أبنائها ذلك لأنهم جزءا منها تتحمل من اجلهم التعب والشكوي والألم والنسيان والجفاء ولكن يأتي المقابل منها الحب والحنان والعطاء بلا حدود والحضن الدافيء والرضي عنهم وإعداد لهم اطيب الطعام وأجدد الملابس فهي تفرح لفرحهم وتحزن لحزنهم تري ان متعتها في الحياة أن تفتخر بك ، ولكن الزوجة قد تكتفي بالاشفاق عليك وتصيد لك بعض الأخطاء أو من الصعب ان تتناسي لك بعض المواقف لأنها زوجة تكمل حياتك وليست مثل الأم أنت حياتها كلها.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات