Take a fresh look at your lifestyle.

ندوة “دال” تكشف سر اختفاء قارئات القرآن المصريات

يعقد مركز “دال” للأبحاث والإنتاج الإعلامي ندوة بعنوان،”دولة تلاوة القرآن النسائية”، في الثامنة والنصف مساء الثلاثاء المقبل 12 يونيو الجاري.

تستضيف الندوة الباحث والكاتب الصحفي بمجلة الكواكب “محمد دياب”، ويُدير اللقاء الكاتب والصحفي “سامح فايز”.

قارئات الإذاعة

يتناول اللقاء حكايات دولة تلاوة القرآن النسائية اللاتي اشتهرن في الثلاثينيات من القرن الماضي، مع تواجد قارئات في الإذاعة المصرية نافسن المشايخ الكبار.

ويظل غياب صوت قارئات القرآن الكريم عن الإذاعة، سؤالًا يتجدد كل عام، ذلك الصوت الذي لم يكتشف رجال الدين أنه عورة قبل عام 1949، عندما قررت الإذاعة المصرية الرسمية منع الشيخة كريمة العدلية، والشيخة منيرة عبده، من تلاوة القرآن عبر أثير الإذاعة، بعد أن وصلت أصواتهن إلى إذاعتي لندن وباريس، وبعد أن اقترب أجر منيرة عبده من أجر الشيخ محمد رفعت.

“أفتى بعض المشايخ الكبار بأنّ صوت المرأة عورة”، هكذا أشار السعدني في كتابه “ألحان السماء”، مضيفًا “وهكذا اختفت الشيخة منيرة من الإذاعة، وتوقفت إذاعة لندن وإذاعة باريس عن إذاعة أسطوانتيهما خوفاً من غضب المشايخ الكبار”.

قدّم الباحث محمد دياب موضوعًا مهمًا عن عالم قارئات القرآن السيدات في مجلة الكواكب عدد يوليو 2014، وفاز عنه بالمركز الأول في مسابقة نقابة الصحفيين المصريين، قسم الصحافة الفنية عام 2015، ويقدم في الندوة تسجيلات وصور نادرة تنشر للمرة الأولى .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات