Take a fresh look at your lifestyle.

شيخ الأزهر لوفد الطائفة الإنجيلية : بيت العائلة يحافظ على نموذج التعايش المصري

وفد الطائفة الإنجليلية يقدم التهنئة بعيد الفطر المبارك ويؤكد: الإمام الأكبر يمثل رمزًا وطنيًّا لكل المصريين

استقبل فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، وفد الطائفة الإنجيلية المصرية برئاسة القس أندريا زكي، رئيس الطائفة الإنجيلية، للتهنئة بعيد الفطر المبارك.

أعرب فضيلة الإمام الأكبر عن سعادته بتهنئة رموز الطائفة الإنجيلية له بعيد الفطر، مبينًا أن تلاحم المصريين وتشاركهم في جميع المناسبات والأعياد يقدم للعالم نموذجًا فريدًا للتعايش بين أبناء الوطن الواحد، مضيفًا أن بيت العائلة المصرية يحافظ على هذا النموذج الوطني من خلال التواصل مع الشباب في كل أنحاء مصر للتأكيد على أهمية هذه القيم النبيلة في الحفاظ على النسيج الوطني.

خير البشرية

وأوضح الإمام الأكبر أن مناهج الأزهر الشريف أسهمت في نموذج التعايش المصري من خلال تأكيدها على السلام والتسامح مع جميع البشر بغض النظر عن دينهم ولغتهم، مؤكدًا أن الأديان لم تكن يوما ما سببًا للتناحر والاقتتال وإراقة الدماء، بل إن الله تعالى أنزلها لأجل خير البشرية وسلامها.

من جانبه أكد وفد الطائفة الإنجيلية أن فضيلة الإمام الأكبر يمثل رمزًا وطنيًا لكل المصريين، كما يعد نموذجًا للسلام والتعايش، كما أوضح الوفد أهمية التعاون بين القيادات والمؤسسات الدينية خاصة في العالم العربي من أجل مواجهة التحديات المشتركة التي تواجه المنطقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات