Take a fresh look at your lifestyle.

الأوقاف : لا أذان شيعى في مصر ومساجدنا علي مذهب أهل السنة والجماعة

الفيديو المتداول منذ 4 أعوام في إيران وصاحبه قارئ ليس موظفًا بالأوقاف وتوفي الشهر الماضي

أكدت وزارة الأوقاف، إن ما نُشر مؤخرًا عبر بعض مواقع التواصل الاجتماعى لمسجد الحسين والآذان به بطريقة الشيعة بصـوت الشيخ فرج الله الشاذلى لم يكن على أرض مصر ولا فى أى مسجد من مساجدها.

وقالت “الوزارة”، فى بيانٍ لها، اليوم السبت، إن الواقعة ترجع إلى عام 2014م خلال سفر الشيخ فرج الله الشاذلى إلى إيران وهو قارئ ليس موظفًا بالأوقاف ولا من العاملين بها.

مؤكدة أنه عندما حدثت هذه الواقعة وانتشرت فى عام 2014م عبر وسائل الاتصال الشبكى تم التحقيق مع المذكور فى حينها عن طريق نقابة القراء، وتم وقفه من التليفزيون ومن القراءة فى المناسبات الدينية التابعة لوزارة الأوقاف.

وأشارت إلى أنه تم منعه من القراءة فى مسجد إبراهيم الدسوقى حتى توفى إلى رحمة الله تعالى فى يوليو الماضى بمستشفى الجلاء العسكرى، ودُفن فى قريته بمركز إيتاى البارود، بمحافظة البحيرة.

واستطردت “الأوقاف”، فى بيانها: “لا صحة على الإطلاق لما نسب من أن الآذان انطلق من مسجد الإمام الحسين بالقاهرة علمًا بأن الصورة المتداولة فى الفيديو على مواقع التواصل ليست صورة مسجد الإمام الحسين، فمساجد مصر تدين بمذهب أهل السنة والجماعة والآذان فيها على طريقة أهل السنة والجماعة”.

وحذرت الوزارة من ترديد هذه الشائعات التي تضر بمصلحة الوطن ، وطالبت الجميع بتوخي الحذر والدقة في نقل المعلومات حرصًا على المصلحة العامة للبلاد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات