Take a fresh look at your lifestyle.

الآثار تربط جمهور المكتبات بمقتنيات المتاحف والمناطق الأثرية

نظمت إدارة التنمية الثقافية والتواصل المجتمعي بوزارة الآثار صباح اليوم ندوة بعنوان “الكتابة واللغة المصرية القديمة” في مكتبة عرب المحمدي للطفل بحي الوايلي، وذلك استكمالاً للبمبادرة التي اطلقتها الوزارة لربط جمهور المكتبات من الأطفال بمقتنيات المتاحف والمناطق الأثرية الأخري.

عقدت الندوة بالتعاون مع مكتبات جمعية مصر للثقافة. و عقبها تم عمل ورشة لتعليم أطفال المكتبة كيفية كتابة أسماءهم بالخط الهيروغليفي داخل الخراطيش.
كما تنظم الإدارة غداً الأربعاء الموافق 4/7/2018 ندوة اخري وورشة عمل تحت عنوان “فنون وخطوط الكتابات العربية” في مكتبة السلام للطفل بحي السلام، بالتعاون مع إدارة التنمية الثقافية والوعي الأثري بقطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية.

وقالت د. رشا كمال مدير عام إدارة التنمية الثقافية والتواصل المجتمعي، أن خطة الإدارة تهدف إلي زيادة التوعية الأثري وربط جمهور المكتبات بالآثار نظراً لوجود التقارب الكبير بين الدور الذي تلعبه المكتبات في الحفظ والتثقيف والترفيه، وبين دور المتاحف كمؤسسات ثقافية ترفيهية في المجتمع.

وأشارت نجوي عبد الظاهر مسؤول المعارض المجتمعية إلي توجة الإدارة إلي ربط الشباب أيضاً بالمتاحف من خلال وضع برنامج للطلاب المتطوعين من كليات آثار وسياحة ومكتبات وفنون جميلة يهدف إلي خلق جمهور جديد للمتاحف. والذي يستمر من أول يوليو وحتي أول أغسطس.

ويتضمن البرنامج تنظيم زيارات لمكتبات مركز البحوث الامريكي والمعهد العلمي الفرنسي للدراسات الشرقية ومكتبة الإسكندرية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات