متعة الصورة ورشاقة الكلمة

هل تراجعت أمريكا عن ضرب سوريا ..وزير الدفاع: البنتاجون لا يملك أدلة على استخدام الكيماوي

فيما يعد تراجعاً عن توجيه ضربة عسكرية لسوريا ، قال وزير الدفاع الأمريكي: أن البنتاجون لا يملك أدلة على استخدام السارين أو الكلور في دوما وأن بلاده لن تتدخل في الحرب الأهلية في سوريا، مشيرا إلى أن هدفها هو هزيمة تنظيم “داعش” الإرهابي.

وكشف عن ان الولايات المتحدة تنتظر الأدلة على استخدام الأسلحة الكيميائية في دوما من قبل خبراء منظمة حظر انتشار الأسلحة الكيميائية.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الخميس 12 أبريل إنه لم يتحدث قط عن موعد الهجوم على سوريا.

وأضاف على حسابه الشخصي بموقع “تويتر” أن الهجوم على سوريا “قد يكون قريبا جدا وقد لا يكون كذلك”.

وتابع ترامب: لم أحدد موعدا لضرب سوريا “قد يكون قريبا جدا أو بعيدا”.

وطالب الرئيس الأمريكي بـ”شكر أمريكا لأنها تطهر المنطقة من تنظيم داعش”.

اعتبر مراقبون أن إعلان الرئيس ترامب أنه لم يحدد موعد توجيه ضربات عسكرية إلى سوريا، وأن ذلك قد يكون قريبا جدا أو بعيدا، يعد تراجعا عن تهوره الأخير.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد لوح منذ أيام بتوجيه ضربات عسكرية “مجمعة” داخل سوريا، ردا على مزاعم بشأن استخدام الجيش العربي السوري لأسلحة كيميائية ضد مدنيين في الغوطة الشرقية، كما أعلنت مندوبة أمريكا لدى الأمم المتحدة أن بلادها ستقوم بعمل عسكري.

ونشر دونالد ترامب، أمس الأربعاء، تغريدة على حسابه بموقع “تويتر” قال فيها “الروس أعلنوا أنهم سيسقطون كل الصواريخ التي نطلقها على سوريا، استعدوا فالصواريخ قادمة، جديدة ولطيفة و”ذكية”، وهو ما فسره البنتاغون لاحقا بأن الرئيس لم يكن يقصد هجمات قريبة ضد سوريا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التخطي إلى شريط الأدوات